5 نساء قتلن آلاف الرجال... من هن؟




عادة ما يقتل الرجال أندادهم من الرجال، لكن أن تقتل 5 نساء آلاف الرجال، فهذا ما ليس طبيعياً، فكيف قتلت هؤلاء النسوة مئات الفرسان وحملة السيوف، وأسالوا أنهاراً من الدماء؟ ومن هن؟


هيلين

هي أجمل نساء الأرض قاطبة بحسب ما وصفها الأديب الإغريقي "هوميريوس" في ملحمة الإلياذة الشهرية، خطب ودها جميع ملوك الإغريق وتسابقو للفوز بقلبها إلى أن اختارت الزعيم "منيلاوس" زوجاً لها، لكنها وقعت في غرام زعيم آخر هو "باريس" عندما كان في ضيافة زوجها واختارت الفرار معه إلى طروادة، متسببة باندلاع حرب امتدت لعشر سنوات...

انتهت سنوات الحرب العجاف بسقوط مدينة طروادة (تقع في تركيا حالياً) بحيلة عبقرية، ومقتل ملكها "بريام" وأميرها "هكتور "، لكن هيلين استطاعت الفرار مع باريس، وعادت إلى زوجها الأول منيلاوس ولم ينجبا إلاّ ابنة واحدة هي "هرميون".

البسوس

لم تكن البسوس بنت منقذ التميمية امرأة بارعة الجمال، أو ملكة تبحث عن مجد، بل امرأة أقل من عادية، ولكنها تسببت بحقدها ودهائها في حرب استمرت 40 عاماً، سميت على اسمها، راح ضحيتها آلاف الرجل، لكن لماذا اقتتل الرجال من أجلها؟

كانت البسوس خالة لـ"جساس بن مروة الشيباني البكري"، الذي كان ابن عم لسيد قبيلة تغلب الشهير "كليب"، فأقدم الأخير على قتل ناقتة تخصها، فراحت تطلب الثأر من ابن اختها، الذي أخذته الحمية فقتل كليباً، فاشتعلت حرب البسوس الشهيرة التي امتدت 40 عاماً وكان بطلها الزير سالم (أخو كليب).

كليوبترا

ملكة مصر الشهيرة التي فتنت الرجال بجمالها وفصاحتها ودهائها، تولت الملك في العام 51 قبل الميلاد، مقاسمة مع شقيقها بطليموس الثالث عشر، وكانا على خلاف دائم، لينتهي الأمر بطردها من مصر، التي كانت في ذلك الوقت تحت الحماية الرومانية.

وفي إحدى زيارات يوليوس قيصر (الامبراطور الروماني) إلى مصر، عمدت كليوبترا إلى الظهور أمامه فجأة، لتفتنه بجمالها وسحر كلامها، وتوسلت إليه لمساعدتها في تحقيق غايتها، وهي ملك مصر. وقع يوليوس قيصر في غرامها وقرر مساعدتها في هزيمة أخيها، وهو ما حصل، بمهاجمة بطليموس وهزيمته وقتله، لتعود ملكة على مصر.

لم تنته قصة الفاتنة كيلوبترا، فبعد أن انقسمت الامبراطورية الرومانية إلى نصف شرقي وآخر غربي، كنات مصر من نصيب الامبراطور الشرقي ماركوس انطونيوس، الذي فتن عندما رآها أول مرة، وهو ما كبده لاحقاً الكثير.

لكن علاقته بها هزت صورته في روما، فقرر محاربة روما بالتحالف مع عشيقته المصرية. ودارت الحرب، وهزم انطونيوس، فانتحر. عندما سمعت كيلوبترا بأخبار هزيمة حليفها وحبيبها، قررت الانتحار أيضاً، بأن جلبت أفعى، لتنهي حياتها بالسم.


الجليلة

هي أخت "جساس" وزوجة "كليب"، اشتهرت لجمالها ونبل نسبها ورجاحة عقلها، سمع بها أحد الملوك التبابعة (ملوك اليمن) ففتن بها قبل أن يراها، فأرسل يطلبها زوجة له، لكنها كانت على مشارف إتمام زواجها من حبيبها "كليب".

صدمت قبيلتا تغلب ومرة بطلب التبع اليماني، وحار القوم في وسيلة الرد، فلا يستطيعون رفض طلب هذا الملك الجبار، وخشوا من غضبه، فقرروا بالحيلة أن يوافقوا ثم يتنكر كليب بزي المرافق لها، وعند وصولها إلى اليمن ودخولها القصر، قتل كليب التبع اليماني، وكان فرسان قبيلته ينتظرون في الخارج، لتحدث معركة صغيرة، ويتمكن كليب من العودة بالجليلة، ليتزوجها.

عبله

هي أشهر النساء المعشوقات عند العرب، عشقها الفارس الأسمر عنتره، ونسجت حول عشقهما القصص والبطولات والأساطير. لم تتسبب بحرب لذاتها، ولكنها تسببت في صناعة أحد أشهر الفرسان في التاريخ، الذي خاض معارك عدة لإنقاذها او إنقاذ ذويها.


تعبيراتتعبيرات